صالون

Geneva

Geneva

يمكن أن يسمى صالون جنيف بالأول بين متساوين. وفقد كان في عام ١٨٥٣ حين احتاجت Patek Philippe إلى أماكن أكبر مع نمو الشركة، وانتقلت إلى طابقين بمبنى على طريق الرون.

وهنا دخلت الشركة في اتفاقية لمدة خمسة عشر عاما استمرت حتى الآن لأكثر من مائة وستين عاما؛ أصبح الموقع جزءا لا يتجزأ من المشهد في المدينة.

Paris

Paris

مدينة باريس لها أهمية خاصة بالنسبة لشركة Patek Philippe ، فقد كان هنا، في عام ١٨٤٤، حيث التقى أنطوان نوربرت دي باتيك وجان أدريان فيليب، وتم إنتاج قطعة من التاريخ. ومع ذلك، لم يقرر فيليب ستيرن حتى عام ١٩٨٦ افتتاح أول صالون للشركة خارج جنيف. وكان يقع في شارع مونتيجن، وهي وجهة مرموقة ولكنها ذات مختلفه فهى، في معظمها تحمل آخر صيحات الموضة.

في عام ١٩٩٥ تم نقل الصالون لمكانه الحالى والأوقع في ساحة فاندوم، حيث يجلس بسعادة غامرة ليس فقط في واحد من أكثر الميادين فخامة في العالم، ولكن في قلب منطقة مكرسة للمجوهرات والساعات. في سبتمبر ٢٠٠٩، كشفت باريس عن صالونها الأنيق المنحوت برشاقة والذي تم تجديده حديثا؛ احتفلت الشركة بتلك اللحظة مع نخبة من الضيوف، وإطلقت ساعة الكرونوجراف الأولى للسيدات - فحتى ذلك الوقت، كانت Patek Philippe تطلق ساعاتها دائما في جنيف.

London

London

أصبحت لندن، ربما، مفترق طرق العالم. مدينة تسير بخطى سريعة، نابضة بالحياة حيث تلتقي التقاليد بمنتهى الحداثة. يقع صالون Patek Philippe بشكل ملائم جدا على على مفترق الطرق في مركز بوند ستريت - هذا المركز العصري الحيوي للزوار والمتسوقين. ووجهة لأصحاب الذوق الرفيع.

نحن نستخدم الكوكيز لتقديم وظائف الموقع والتحليلات كما هو موضح في سياسة الكوكيز لدينا ولضمان أننا نقدم لكم أفضل تجربة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا على الانترنت دون تغيير الإعدادات، فإنك توافق على استخدامنا للكوكيز.